الأشغال العامة تستكمل الدراسات التصميمية لطريق وادي النار البديل :
التاريخ: 12/2/2018
رام الله- تواصل وزارة الأشغال العامة والاسكان العمل في الدراسات التصميمية والاجراءات القانونية التي تخص طريق وادي النار الجديد، الذي يربط بين محافظتي الخليل وبيت لحم بوسط وشمال الضفة الغربية، ليكون بديلاً عن الطريق القديم الذي يفتقر لمقومات السلامة. وقال وزير الأشغال العامة د.مفيد الحساينة، أن هذا الطريق يعتبر من أهم الطرق في الضفة الغربية من حيث التبادل التجاري والصناعي والسياحي، وتأهيل طريق بديل يعني رفع السلامة المرورية حفاظاً على أرواح المواطنين، عدا عن تسهيل الحركة التجارية والسياحية، وتوفير وقت السفر والوقود المستخدم الذي ينعكس بالايجاب على الوضع الاقتصادي. وأضاف، أن طول طريق وادي النار الكلي المقترح البديل يبلغ 5كم و600 متر،جزء من الطريق قائم بطول 2 كيلوو نصف المتر، بينما يتبقى 3200م من طول الطريق بحاجة الى شق جديد، ونحن الآن في صدد عمل تسوية وتخمين للأراضي المتعلقة بالطريق بالتعاون مع الجهات المختصة حى يتم مباشرة العمل في التنفيذ. .