الحساينة :استمرار العمل في تأهيل المدخل الشرقي لمدينة طولكرم من أولويات الوزارة :
التاريخ: 10/25/2017
طولكرم- أكد وزير الاشغال العامة والاسكان د.مفيد الحساينة، على اهتمام وزارة الاشغال العامة والاسكان بقطاع الطرق في محافظة طولكرم الى جانب محافظات الوطن كافة، وعلى أهمية طريق عنبتا-نورشمس-طولكرم الذي يشهد حركة مرورية عالية، حيث أن وزارة الأشغال العامة ماضية في اعادة تأهيل هذا الطريق، بتمويل من الحكومة الفلسطينية ، وهو طريق رئيس هام يربط محافظات نابلس وطولكرم يشهد حركة مرورية كبيرة، حيث أن العمل به سيساهم في تخفيف الأزمة عنه، نظراً لكون المشروع سيشتمل على مسربين بكل اتجاه يتوسطه جزيرة وسطية وأعمال انارة وأعمال تصريف أمطار وأرصفة وأثاث طريق. جاء ذلك خلال زيارته الحساينة، لمدينة طولكرم، والاطلاع ومتابعة سير العمل لبعض المشاريع التي يتم تنفيذها منها " طريق الشعراوية"شويكة"، وطريق عنبتا- نور شمس، برفقة كل من وكيل الوزارة فايق الديك والمدراء العامون، ونائب محافظة طولكرم مصطفى طقاطقة، الى جانب رؤساء بلديات عنبتا وطولكرم ومجلس الخدمات المشترك في الشعراوية. وأضاف الحساينة، أن الوزارة تولي أهمية كبيرة لقطاع الطرق في الوطن كونه قطاع هام يوفر وذلك بناء توجيهات الحكومة الفلسطينية المنطلقة من اجندة السياسات الوطنية، وخصوصا ان شبكة الطرق بحاجة لاعمال الصيانة الدورية للحفاظ على ديمومة جسم الطريق بعد اعمال إعادة التأهيل وإعادة الانشاء. من جهته وكيل الوزارة المهندس فائق الديك أشار الى أن الوزارة وضمن خطتها في اعمال الصيانة كقضية محورية في قطاع الطرق لاطالة عمر الطريق الافتراضي، أن وزارة الأشغال ومن خلال طواقمها في محافظة طولكرم كغيرها من محافظات الضفة ماضية في العمل في مشروع الصيانة والتي يتم التركيز بها على معالجة النقاط السوداء الخطرة لرفع الخطر عنها ، حيث يتم تنفيذ جزء من مشروع الصيانة من خلال فرقة الصيانة في الوزارة، كما ان الوزارة ومن خلال طواقمها في كافة المحافظات نعمل على القيام باعمال تنظيف العبارات وازالة العوائق والترسيبات استعداداً لدخول فصل الشتاء. من جهته مصطفى طقاطقة-نائب محافظة طولكرم، قدم شكره لوزير الأشغال العامة والاسكان ولوزارة الأشغال، على عملها المتواصل والواضح في المحافظة في مجال قطاع الطرق ، مشيداً بالجهود والتعاون الذي تقدمه الوزارة مع كافة الأطراف الشريكة بالمحافظة للنهوض بالمحافظة للأفضل. .